أفاقت من الغيبوبة بعد عامين لتعترف بأن شقيقها هو الجاني.. تعرف على التفاصيل

مأساة عائلية لا يمكن تصورها حدثت في ولاية فرجينيا الأمريكية حيث أفاقت امرأة من الغيبوبة التي استمرت لعامين متتاليين لتعترف بأن شقيقها هو الجاني.

وبحسب اعترافات المرأة فإن شقيقها ضربها بشدة على رأسها بالسكين في منزلها في يونيو 2020، لتدخل بعدها في غيبوبة استمرت لمدة عامين.

وقال قائد شرطة مقاطعة جاكسون الذي تولى القضية، “حين وصلنا إلى هناك اعتقدنا أنها ماتت.. ومع ذلك طوال هذه الفترة لم تتمكن التحقيقات من تحديد الجاني”.

وعلى الرغم من معاناتها من تلف في الدماغ بسبب الحادثة إلا أن المرأة كانت قادرة على التواصل مع الشرطة بعد أن أفاقت من الغيبوبة وقامت بالاعتراف بأن شقيقها دانيال بالمر هو الجاني حيث تم اعتقاله على الفور.

اقرأ أيضاً:

وفاة شاب فلسطيني غرقاً أثناء محاولته الوصول من تركيا إلى اليونان

Facebook Comments Box

.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.