تحقيقات تكشف تورط الوكالة الأوروبية بانتهاكات حرس الحدود اليوناني ضد اللاجئين

كشفت تحقيقات جديدة لوسائل إعلام أوروبية عن تورط الوكالة الأوروبية لحماية الحدود “فرونتيكس” في عمليات الترحيل القسري للاجئين.

وأشارت التحقيقات إلى عمليات صد غير قانونية لقوارب اللاجئين في بحر إيجه، في إجراءات يقودها حرس الحدود اليوناني مما تسبب في مصرع العشرات من طالبي اللجوء.

وأفاد تحقيق لمجلة دير شبيغل الألمانية بأن الإدارة السابقة لقوات فرونتيكس كانت على علم بعمليات ترحيل غير قانونية لمهاجرين قادمين إلى اليونان، كما شاركت في تمويل تلك العمليات.

وكشف التقرير أن الوكالة الأوروبية كانت على علم مسبق بترحيل طالبي اللجوء بطرق غير قانونية ووحشية في بعض الأحيان باتجاه تركيا.

وحصل المحققون على شهادات من متعاونين مع فرونتيكس أشاروا إلى تغاضي الوكالة الأوروبية عن هذه الأعمال غير القانونية.

كما أشارت التحقيقات إلى مشاركة الوكالة الأوروبية في انتهاكات إنسانية ضد اللاجئين في بحر إيجه، ومشاركتها في عملية إبعاد قسري لزوارق اللاجئين على مقربة من الجزر اليونانية بين مارس 2020 وسبتمبر 2021.

اقرأ أيضاً:

الأمير المغربي مولاي حسن يقضي عطلته في ميكونوس

Facebook Comments Box

.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.