آخر الأخبار

خبير إسرائيلي يكشف تراجع دور الولايات المتحدة في الشرق الأوسط

كشف إفرايم إنبار رئيس معهد القدس للاستراتيجية والأمن والمدير المؤسس لمركز بيغن السادات للدراسات الاستراتيجية، أنه لا يوجد لدى الولايات المتحدة استراتيجية شاملة لمنطقة الشرق الأوسط.

وحول ورقة غير رسمية انتشرت مؤخراً تشير إلى أن أمريكا قد تسحب دعمها لمشروع خط أنابيب الغاز، أشار إنبار إلى أن الولايات المتحدة أيديولوجية للغاية وليس لديها سياسة محددة في المنطقة، وأنه متشكك بشأن قدرة إدارة بايدن على التفكير بشكل استراتيجي.

وقال إنبار، “لن تؤثر التطورات على جبهة الطاقة على علاقة إسرائيل مع اليونان وقبرص وشركائها في مشروع إيست ميد ومبادرات أخرى. المناقشات التي أجريت على مدار سنوات ذات طبيعة استراتيجية والطاقة جزء منها وبشكل عام المال أقل أهمية بالنسبة للقرارات الاستراتيجية”.

وأضاف، “لا تزال تركيا تطرح مشكلة. ونرى أن تركيا أكثر عدوانية تغذيها الدوافع العثمانية والإسلامية وشهيتهم للطاقة ليست سوى جزء من ذلك”.

وبشكل عام يعتقد إنبار أن الموقف الأمريكي تغذيه المخاوف الأيديولوجية، “نرى تهديداً راديكالياً في تركيا وغزة وليبيا وجماعة الإخوان المسلمين. الأمريكيون ينتقدون السيسي بسبب وضع حقوق الإنسان في مصر ويطالبون بإجراء انتخابات حرة وكأنها الدواء الشافي لكل شيء، لذلك فإن الأمريكيين أيديولوجيين للغاية”.

وفيما يتعلق بمصر، يوافق إنبار على أن تصبح مصر مركزاً لنقل الغاز الطبيعي المسال، لكنه يشك في مدى امتلاك مصر لرأس المال الاستثماري اللازم لدعم إنتاج الطاقة النظيفة.

Facebook Comments Box

.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.