آخر الأخبار

آلاف اللاجئين المعترف بهم في اليونان يهرعون إلى ألمانيا لطلب اللجوء مجدداً

بعد حصولهم على حق اللجوء في اليونان، سافر حوالي 27500 لاجئ إلى ألمانيا بمفردهم واختاروا تقديم طلبات لجوء مجدداً بسبب الظروف السيئة التي يعيشها اللاجئين في اليونان، حيث أن غالبيتهم يعيشون بلا مأوى بعد حصولهم على حق اللجوء داخل اليونان.

واستقبلت ألمانيا بعد حريق مخيم موريا 2812 لاجئاً بمن فيهم القصر غير المصحوبين بذويهم والأطفال المرضى مع عائلاتهم.

ويعتقد الخبراء أن اللاجئين الحاصلين على الحماية الدولية في اليونان يمكن أن يصبحوا المشكلة الأكثر إلحاحاً في سياسة اللجوء، لأنهم يأتون إلى ألمانيا بعد أن تخلت عنهم اليونان وتركتهم عرضة للاستغلال في الشوارع.

ويسمح للاجئين المعترف بهم في إحدى دول الاتحاد الأوروبي بالسفر إلى دول الاتحاد مثل السائحين، لكن لا يسمح لهم بالاستقرار في أي مكان آخر، ومع ذلك تخشى ألمانيا من إعادتهم مجدداً إلى اليونان كما قضت عدة محاكم إدارية عليا لأن هناك خطراً جسيماً يتمثل في عدم تمكنهم من تلبية احتياجاتهم الأساسية.

وتطمح الحكومة الفيدرالية بمساعدة اللاجئين في اليونان بالسكن والطعام ولكن السياسة العامة للاتحاد الأوروبي تحول دون ذلك، ويبقى الحل الوحيد بحسب المتحدثة باسم سياسة اللاجئين في ألمانيا لويز أمتسبرغ، هو تضامن دول الاتحاد الأوروبي والتوزيع العادل للاجئين داخل الكتلة الأوروبية.

Facebook Comments Box

.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.